محافظة القاهرة توضح حقيقة سقوط جزء من الهضبة الوسطى بالمقطم

أكدت محافظة القاهرة، على أن ما يتم تداوله حاليا بشأن سقوط جزء من الهضبة الوسطى أمام مطلع السبعين فدان بالمقطم غير صحيح، حيث عاينت أجهزة الحي طريق الهضبة الوسطى للتأكد من الشكاوى الواردة.

 

وشددت المحافظة، أن لجانا مختصة تتابع أي تغيرات جيولوجية تطرأ على جبل المقطم للتعامل معها على الفور، وذلك منعا لتكرار كارثة صخرة الدويقة، مؤكدة نقل السكان من كل المناطق ذات الخطورة الجيولوجية حفاظا على حياتهم.

 

من ناحية أخرى، بدأت محافظة القاهرة تستعد لاستقبال موسم الشتاء والعام الدراسي الجديد، من خلال متابعة أعمال صيانة وتجهيز 22 ألف مدرسة على مستوى المحافظة في مختلف المراحل التعليمية، مع إجراء أعمال التطهير والتعقيم للمدارس، إضافة إلى توفير الكتب الدراسية تمهيدا لتسليمها للطلاب مع انطلاق الدراسة، فضلًا عن إزالة الإشغالات والباعة أمام المدارس، والحفاظ على نظافة محيطها ومنع أي إشغالات ورفع تراكمات القمامة أولًا بأول.

 

وتشهد محافظة القاهرة أعمال توسعات الطريق الدائري لتسيير الحركة المرورية، حيث يتم إزالة التعارضات وتعويض الأسر المضارة على جانبي الطريق، وذلك ضمن المشروعات التي تحدث نقلة في مجال النقل والطرق.

 

وشددت محافظة القاهرة على الاهتمام بدورات المياه وتطهيرها، والحد من الزحام أثناء دخول وخروج المدارس، والعمل على تنظيم الطلاب، مع إرشادهم بكيفية الحفاظ على سلامتهم والوقاية من فيروس كورونا وغيره من الأمراض المعدية.

 

كما تواصل محافظة القاهرة العمل على تطهير بالوعات الصرف بالشوارع والميادين ومطالع ومنازل الكبارى والأنفاق استعدادا لموسم الأمطار، فضلا عن تطهير مخرات السيل بواسطة وزارة الري، كما يتم العمل على تنفيذ خطة انتشار المعدات وسيارات الشفط بالتنسيق مع هيئة الأرصاد الجوية للتعامل الفوري مع أي تجمعات لمياه الأمطار على الفور.

 

كتب: أحمد العوام

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.