نسر الأهلي يخيم بجناحية على صدارة الدوري بعد فوزه على وادي دجلة 2/1

سيطر النادي الأهلي على قمة الدوري المصري الممتاز مجدداً بعد رحلة شاقة وطويلة غاب خلالها عن الصدارة بسبب العدد الكبير من المباريات المؤجلة لانشغاله بالمشاركة في دوري أبطال إفريقيا.

 

وهزم الأهلي وادي دجلة (2-1) ليصعد إلى المركز الأول برصيد 61 نقطة ليتفوق بفارق الأهداف والمواجهات المباشرة على نادي الزمالك بعد أن خاض كلاهما 27 مباراة.

 

وكانت البداية ساخنة باحتساب الحكم إبراهيم نور الدين ركلة جزاء لصالح وادي دجلة بعد أن لمست الكرة يد محمد هاني عقب الارتداد من الجسم، لكن تقنية الفيديو ألغت القرار باحتساب تسلل قبل ركلة الجزاء في الدقيقة 4.

 

وباغت وادي دجلة الأهلي بفرصة في الدقيقة 34 بعد مرتدة انتهت بتسديدة قوية مرت إلى جوار قائم الحارس علي لطفي بقليل ليستمر التعادل السلبي.

 

وأهدر محمد شريف فرصة الهدف الأول في الدقيقة 35 بعد مرتدة سريعة للنادي الأهلي انتهت بتمريرة من محمد مجدي أفشة إلى مهاجم الأحمر الذي سدد الكرة بعيدة تماماً من داخل منطقةا لجزاء.

 

وضاعت فرصة التقدم في الدقيقة 45+2 بعد انفراد من الجهة اليمنى لأفشة لكنه فضل التمرير ليرسل عرضية إلى كهربا مرت إلى خارج الملعب.

 

وجاءت بداية الشوط الثاني بالاخبار السارة للنادي الأهلي بعد كرة ارتدت من الحارس عقب محاولة من محمد شريف ليتابعها كهربا بتسديدة إلى الشباك.

 

واستمر طوفان الأهلي الهجومي بمحاولتين من داخل منطقة الجزاء من كرات عرضية تصدى لكلاهما الحارس محمد عبد المنصف ليحمي مرماه من إصابة ثانية.

 

وفي الدقيقة 51 أرسل علي معلول قذيفة قوية بيسراه من خارج منطقة الجزاء لتعلو عارضة محمد عبد المنصف بمسافة قريب ويضيع الهدف الثاني.

 

وبعد عمل جماعي رائع سجل محمد شريف الهدف الثاني للأهلي بعد تمريرة من حسين الشحات إلى محمد مجدي “أفشة” الذي مرر إلى مهاجم الأحمر أمام المرمى ليسجل في الشباك في الدقيقة 60.

 

وأعاد وادي دجلة التوتر إلى المباراة بهدف عن طريق أحمد شريف ليجعل المباراة أكثر سخونة في الدقائق الأخيرة لكن نجح الأهلي في حماية مرماه من استقبال هدف التعادل.

 

وفي الدقيقة 90+4 أضاف محمود وحيد هدف قتل المباراة بتسديدة أرضية من داخل منطقة الجزاء ليعود الحكم إبراهيم نور الدين إلى تقنية الفيديو للتأكد من صحته قبل أن يلغيه ويحتسب خطأ لصالح دجلة.

 

 

كتبت سمر إبراهيم

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.