سيمبا يكتفي بهدف في الأهلي وينفرد بصدارة المجموعة

تفوق سيمبا التنزاني على ضيفه الأهلي بهدف دون رد خلال المباراة التي جمعتهما ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا.

 

وسجل هدف المباراة الوحيد اللاعب الموزمبيقي لويس ميكيسون في الدقيقة 28 من تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء سكنت شباك محمد الشناوي.

 

وبدأ لاعبو سيمبا المباراة بضغط هجومي على دفاعات الأهلي ومحاولة للسيطرة على وسط الملعب، وبالفعل شهدت الدقيقة الخامسة أول محاولات لاعبي سيمبا على مرمى الاهلي بعد اختراق دفاعات الأهلي إلا أن محمد الشناوي تصدى للكرة ودافع عن مرماه ثم سقط على الأرض لتلقي العلاج.

 

واستمرت محاولات سيمبا على مرمى الشناوي، وشهدت الدقيقة 14 هجمة خطيرة لسيمبا من الناحية اليمنى، مررها لاعب الفريق التنزاني بعرضية مرت من ياسر إبراهيم، إلا أن الحكم أليوم نيانت احتسب تسلل.

 

وكانت أول محاولات الأهلي عن طريق جونيور أجايي في الدقيقة 17 حيث مرر الكرة خطيرة في منطقة جزاء سيمبا سددها محمود عبد المنعم “كهربا” بقوة لتمر أعلى المرمى.

 

ووسط تراجع الأهلي وفقدان الثقة والسيطرة على الكرة، نجح ميكيسون في تسجيل هدف فريقه والمباراة في الدقيقة 28، ليمنح سيمنبا صدارة المجموعة الأولى برصيد 6 نقاط.

 

وفي الدقيقة 39 أنقذ محمد الشناوي هدف محقق لسيمبا بعدما اخترق لاعب سيمبا دفاع الأهلي من الناحية اليمنى وسدد الكرة إلا أن الشناوي تصدى للكرة بأطراف أصابعه لتخرج ركلة ركنية.

 

ومع بداية الشوط الثاني، حاول لاعبو الأهلي إدارك هدف التعادل لكن دون خطورة حقيقية على مرمى الفريق المضيف.

 

وواصل الشناوي تألقه وأنقذ فريقه من استقبال الهدف الثاني، بعدما انطلق لاعب سيمبا وتوغل داخل منطقة الجزاء ليغلق زاوية التسديد على المنافس ويحافظ على الكرة لتخرج ركلة مرمى.

 

وبدأ موسيماني إجراء تعديلات على تشكيل الفريق بداية من الدقيقة 59 حيث قام بالدفع بالثنائي محمد مجدي “أفشة” وعمرو السولية بدلا من والتر بواليا ومحمود عبد المنعم “كهربا”، تلاها تغييرين آخرين بنزول محمد شريف ومروان محسن بدلا من أكرم توفيق وجونيور أجايي، ثم نزول أيمن أشرف بدلا من محمود وحيد.

 

واستعاد الأهلي بريقه بعد نزول أيمن أشرف ومحمد شريف، حيث انطلق أشرف بالكرة من الناحية اليسري ثم اخترق ومرر عرضية سددها أليو ديانج برأسية خارج المرمى.

 

وشهدت الدقيقة 90 أخطر فرص الأهلي في المباراة، بعدما انطلق بالكرة من الناحية اليمنى ودخل إلى منطقة الجزاء ليسدد الكرة بقوة إلا أن مانولا حارس مرمى سيمبا يتصدى لها.

 

بتلك النتيجة، انفرد سيمبا بصدارة المجموعة الأولى برصيد 6 نقاط، وتقاسم الأهلي وفيتا كلوب (الفائز على المريخ برباعية مقابل هدف في الجولة ذاتها) المركز الثاني حيث جمع كل منهما 3 نقاط، بينما تذيل المريخ جدول الترتيب بدون نقاط.

 

 

كتبت سمر إبراهيم

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.