الأهلي ينافس ريال مدريد في سباق الأكثر تتويجا بالبطولات

“أصبحنا ننافس ريال مدريد”، هكذا قال محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي، بالإنجاز الذي حققه المارد الأحمر بعدما أضاف لقبًا قاريًا جديدًا لخزينته، بالتتويج بدوري أبطال إفريقيا ليعود من جديد للسباق على لقب النادي الأكثر تتويجاً بالبطولات العالمية.

 

وقال محمود الخطيب، في كلمته أثناء احتفالية الأهلي بدوري الأبطال مع اللاعبين والجهاز الفني بقيادة بيتسو موسيماني في مقر النادي بالجزيرة: “الأهلي الآن هو ثاني أكثر أندية العالم تتويجا بالبطولات القارية، لا يسبقنا إلا نادي ريال مدريد الإسباني، لكننا نقترب منه”.

 

وتُوج النادي الأهلي بلقب دوري الأبطال للمرة التاسعة في تاريخه، ليرفع المارد الأحمر رصيده من البطولات القارية إلى اللقب رقم 21، ليعود لملاحقة ريال مدريد في سباق الأندية الأكثر تتويجًا بالبطولات القارية والعالمية، الذي توقف رصيده عند 26 لقبا منذ عام 2018.

 

وكان النادي الأهلي انفرد بصدارة ترتيب الأندية الأكثر تتويجا على المستوى القاري في عام 2014 برصيد 19 بطولة بعد التتويج بكأس السوبر الإفريقي على حساب الصفاقسي التونسي، وتفوق في ذلك الوقت على أندية ميلان الإيطالي وبوكا جونيورز الأرجنتيني أصحاب الـ18 بطولة.

 

ورغم تتويج الأهلي بعد ذلك بلقب الكونفدرالية الإفريقية في نفس العام ليرفع رصيده من البطولات العالمية إلى 20 لقبًا، إلا أن ريال مدريد بدأ صحوته مع الإيطالي كارلو أنشيلوتي بحصد لقب دوري الأبطال وأكملها مع مديره الفني الحالي زين الدين زيدان بالفوز بسلسلة من البطولات بالأعوام الأخيرة.

 

وفقد الأهلي لقبه الذي كان يزين شعاره وأسوار ناديه بعدما ابتعد عن المنافسة منذ تتويجه بالكونفدرالية، حيث خسر نهائي دوري أبطال إفريقيا مرتين في عامي 2017 و2018، لكنه عاد في العام الحالي 2020 ليفرض نفسه على سباق الأكثر تتويجا مجدداً ويقلص الفارق مع ريال مدريد.

 

وسيكون الأهلي أمام فرصة سانحة لتعزيز رصيده من الألقاب القارية عندما يواجه نهضة بركان المغربي في كأس السوبر الإفريقي في مصر، الذي تقرر إقامته يوم 10 ديسمبر المقبل، بانتظار تأكيد الموعد رسميا بعد موافقة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” التي ينتظرها الاتحاد المصري لكرة القدم.

 

وسيشارك بطل إفريقيا في شهر فبراير المقبل بمسابقة كأس العالم للأندية 2021، حيث يأمل المارد الأحمر في محاكاة إنجازه السابق بالحصول على ميدالية ولو برونزية، أو قد يرتفع سقف الطموح لحصد اللقب، رغم حضور أبرز المرشحين، فريق بايرن ميونيخ الألماني بطل دوري أبطال أوروبا.

 

وسبق للأهلي المشاركة في مونديال الأندية خمس مرات أعوام 2005، 2006، 2008، 2012 و2013، وكانت أبرز إنجازاته في البطولة العالمية حين حصد الميدالية البرونزية بعد فوزه بالمركز الثالث بنسخة 2006.

 

وتأتي ألقاب ريال مدريد (26 لقبا) كالتالي:

دوري أبطال أوروبا – 13 مرة.

كأس السوبر الأوروبي – 4 مرات.

كأس العالم للأندية – 4 مرات.

كأس إنتركونتينينتال – 3 مرات.

كأس الاتحاد الأوروبي – مرتان.

 

وتأتي ألقاب الأهلي (21 لقبا) كالتالي:

دوري أبطال إفريقيا – 9 مرات.

كأس السوبر الإفريقي – 6 مرات.

بطولة أفريقيا للأندية أبطال الكؤوس – 4 مرات.

الكونفدرالية – مرة.

كأس الأفرو آسيوية – مرة.

 

كتبت سمر إبراهيم

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.