الكاف يؤكد مباراة الزمالك والرجاء 4 نوفمبر والنهائى يوم 27 من الشهر المقبل

0

أكد مصدر بالاتحاد الافريقي “كاف” أن مباراة الزمالك والرجاء سيتم تأجيلها إلى يوم 4 نوفمبر المقبل بدلا من الأحد 1 نوفمبر، كما سيتم تأجيل مباراة النهائي لتقام يوم 27 نوفمبر بدلا من 4 نوفمبر.

 

 

وكان الزمالك قد فاز على الرجاء المغربي بهدف دون مقابل في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا بملعب محمد الخامس.

 

وكان من المنتظر أن يواجه الزمالك الرجاء المغربي يوم الأحد 1 نوفمبر قبل أن يتم تأجيل المباراة إلى الثلاثاء 4 نوفمبر المقبل في حين ستجرى المباراة النهائية يوم الجمعة 27 نوفمبر بملعب برج العرب بعدما كان من المقرر إقامتها يوم الجمعة 6 نوفمبر.

 

 

وكشفت تقارير صحفية زيادة قائمة فريق الرجاء المغربى إلى 14 لاعباً، استعدادا للسفر إلى القاهرة لمواجهة الزمالك في إياب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا الأحد المقبل، على ملعب ستاد القاهرة.

 

 

وكان ألكسندر سيوي مدير إدارة الاتصالات بالإتحاد الأفريقي لكرة القدم، قال إنه لا يزال هناك مناقشات حول الموعد النهائي لمباراة الزمالك ضد الرجاء في إياب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا، والمباراة النهائية للبطولة.

 

 

وقال مدير إدارة الاتصالات بالكاف في تصريحات نشرتها صحيفة “المنتخب المغربية:”السلطات المصرية لديها بعض التحفظات، نحن الآن في مناقشات مع السلطات المصرية من أجل الوصول للحل الأفضل لكل الأطراف لمباراتي الزمالك والرجاء بالإضافة إلى نهائي العصبة، المناقشات مع السطات المصرية من أجل الوصول للحل الأفضل لكل الأطراف”.

 

 

وأشار موقع “le360” المغربي إلى أن قائمة الرجاء زادت إلى 14 لاعباً بعد استعادة 4 لاعبين جاءت نتيجتهم سلبية في فحص كورونا الجديد، وسيكونون على استعداد للمشاركة في التدريبات للسفر إلى القاهرة الجمعة المقبل، من أجل مواجهة الزمالك.

 

 

وكانت صحيفة المنتخب المغربية ، قد كشفت تأجيل مباراة نهائي دوري أبطال أفريقيا إلى الجمعة 27 نوفمبر وسيقام بملعب برج العرب, كما سيتم تأجيل مباراة الزمالك والرجاء ليوم 3 فبراير.

 

 

وقالت صحيفة المنتخب المغربية، إن نادي الزمالك سيواجه نادي الرجاء المغربي يوم الثلاثاء 3 نوفمبر في إياب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا بملعب برج العرب.

 

وجاء ذلك بعد مطالبة السلطات المصرية بتأجيل الموعد المقترح لخوض مباراة نهائي دوري أبطال أفريقيا بناء على تعليمات أمنية.

 

كتبت سمر إبراهيم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.