أحمد الفيشاوي يضرب محمد رمضان بالبوكس في بوستر أغنية ” نمبر 2 “

0

نمبر 2″ يضرب “نمبر 1” ، أحمد الفيشاوي  يضرب محمد رمضان بأغنية “نمبر 2″، التي انتهى من تسجيلها، تمهيًدا لطرحها خلال الأيام المقبلة، وتحمل إسقاطًا صريحًا على محمد رمضان الذي يعتبر نفسه “نمبر 1″.

والبوستر الأعلاني ل ” نمبر 2 ” خلال رسم كرتوني، وهو يطرح الفنان محمد رمضان “نمبر 1” أرضًا بعد قيامه بضربه بيده “بوكس” في وجهه.

وشهدت الأيام الماضية، خلاف بين أحمد الفيشاوي، الذي قرر طرح أغنية “نمبر 2” بها سخرية من الفنان محمد رمضان، صاحب لقب وأغنية “نمبر 1″، والذي بدوره رد على الفيشاوي بقوله “آخرك معايا صورة”.

وكان الفنان أحمد الفيشاوي، قد كشف عن موقفه من المقطع الغنائي المصور الذي وجهه له الفنان محمد رمضان عبر صفحته الرسمية بموقع “فيسبوك”، حينما قال له: “مع اعتذاري للفيشاوي آخره معايا صورة”، فيما قال الفيشاوي في تصريح سابقة : “أنا مش قابل اعتذاره.. بس كده”.

وكان أحمد الفيشاوي أعلن عن طرحه لأغنية بعنوان “نمبر 2″، كإسقاط على أغنية “نمبر وان” التي طرحها رمضان منذ عامين.

وقال الفيشاوي في تصريحات سابقة له ، إنه يُقدم الأغنية بشكل كوميدي، مضيفاً: “أصل فن الراب قائم على سخرية أحد مطربيه من آخر أو توجيه شتيمة له أو التقليل منه، وهو ما نسميه في مهنتنا لعبة الراب، ولكن أغنيتي لا تتضمن أي شتيمة لرمضان أو إساءة إليه”.

وأوضح أنه يستعد لتصوير الأغنية بطريقة الفيديو كليب، حيث سيتولى إخراجه في أولى تجاربه الإخراجية.

وكان رمضان قد طرح أغنية “نمبر وان” بطريقة الفيديو كليب في يونيو 2018 عبر قناته الرسمية بموقع “يوتيوب”، وهي من كلمات شندي وكانكا، وألحان شندي، وأخرجها حسام الحسيني، وقد تجاوز عدد مشاهديها حاجز الـ 158 مليون مشاهدة.

وسخر “رمضان” من الفنان أحمد الفيشاوي، في أغنيته الجديدة “دبابة”، التي طرحها عبر صفحته الرسمية بـ”فيس بوك” وقال في الأغنية “انت نمبر 2، وآخرك معايا صورة”.

وعلق “رمضان” على أغنية “الفيشاوي”، “نمبر 2″، قائلًا خلال حواره في برنامج “إنسايدر بالعربي”، إنَّه لا أحد يمكنه السخرية من لقب “نمبر وان”، لأنه حلم الجميع.

وتابع: “محدش يقدر يتريق على نمبر وان، ده حلم كل إنسان في العالم، أي شخص يتمنى إنه يكون نمبر وان في كل مجال”.

ووجه كلمة لـ”الفيشاوي” على هامش أغنيته الجديدة أجاب: “ربنا يوفقه إن شاء الله وأغنيته الجديدة تنجح وتبقى نمبر 2”.

كتبت ندي عباس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.