وزيرة الصحة : بلغ إجمالى عدد مرضي كورونا المتابعين 10168 حتى الآن

0

 أشارت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، خلال اجتماع مجلس الوزراء، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، إلى جهود تدريب الأطقم الطبية على بروتوكولات العلاج ومعايير مكافحة العدوى.

 

ووضحت أنه فيما يخص مستشفيات الحميات، فقد تم تنظيم برنامج تدريبى بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية يشمل عدة محاور، منها التدريب على البروتوكولات العلمية الحديثة للأمراض المعدية، والحد من انتشار العدوى، إضافة إلى الجودة والسلامة والصحة المهنية، وأسس ومبادئ البحث العلمي.

 

 ونوهت الدكتورة هالة زايد، إلي أنه تم عقد اجتماع مع مديري مستشفيات الصدر وإلقاء محاضرتين؛ إحداهما عن البروتوكولات العلمية الحديثة لمواجهة كوفيد- 19، والأخرى عن أساسيات الإنعاش القلبى والرئوى.

 

وأكدت علي أنه تم تنظيم دورة تدريبية مجمعة لمرشحى جميع مستشفيات الصدر للتدريب على أساسيات الإنعاش القلبى الرئوى، والحد من انتشار العدوى، إلى جانب أساسيات علوم إدارة المستشفيات.

 

وتناولت وزيرة الصحة بعض الأرقام التى تشير إلى المتابعين ومشاهدات الفيديوهات التوعوية خلال الأشهر الخمسة الماضية، منوهة إلى أن إجمالى عدد المحتوى المعلوماتى بلغ 2100 محتوى.

 

وبلغت عدد الفيديوهات التوعوية التى تنفيذها 481 فيديو، وووصلت عدد المشاهدات الي 259,392,303 مشاهدة، بينما بلغ إجمالى عدد المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعى 9,728,200 متابع.

 

 وأشارت الدكتورة هاله زايد إلي أن مشروع متابعة مرضى كورونا ، المُسجلين بالعزل المنزلى بوزارة الصحة، والذى يتم تنفيذه بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية،  قد بدأ فى 11 يوليو 2020 حتى 27 أغسطس 2020، وبلغ إجمالى عدد المرضى المتابعين 10168 حتى الآن .

 

ووضحت زايد أن عدد الأطباء الذين قاموا بمتابعتهم إلى وصل 23 طبيبا متخصصا، بعدد ساعات عمل وصلت إلى 2248 ساعة.

 

ويتم متابعة مرضي كورونا خلال فترة العزل المنزلى عبر الاتصال الهاتفى 3 مرات لكل مريض.

 

 نوهت وزيرة الصحة إلى أنه تم التأكيد على إجراءات العزل المنزلى، والتأكد من استلام جرعات العلاج .

 

وأكدت علي أنه يتم متابعة تطور الأعراض والتعامل مع ظهور أى مضاعفات والتأكد من استقرار الحالات وتماثل الشفاء.

 

كتبت سمر إبراهيم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.