مومياء أسد كاملة .. كواليس الكشف الأكبر فى 2020.. فيديو

0

أوضح الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار خلال مداخلة هاتفية في برنامج “صباح الخير يا مصر”، المذاع على التلفزيون المصري ، تفاصيل اكتشاف أكبر كشف أثري في منطقة سقارة خلال 2020، وهو الذي بدأ البحث عنه في أبريل 2018، بجبل من الرديم بارتفاع 9 أمتار عن سطح الأرض، مؤكدا أنه لأول مرة يتم اكتشاف مومياء أسد كاملة.

وكشف الدكتور مصطفي وزيري أن عمليه البحث والتنقيب بدأت ، بمجرد رفع الرديم في المرحلة الأوله واكتُشفت بعض الآثار.

وأضاف أيضاً أنه بعد 5 أشهر من العمل في الموقع اكتشفت بعض المقابر القديمة والحديثة، وتم اكتشاف مقبرة أخري في نهاية 2018 وهي واحدة من أجمل المقابر وتسمى بـ”واح تي”، والتي مر عليها أكثر من 4500 سنة.

وتابع: المقبرة اكتشفت بـ 65 ثمثالا ملونا محفورا داخل الجبل، لافتًا إلى أن هذا المكان في سقارة معروف بـ “خبيئة البوباستيت”، وهي نسبة إلى الإله باستت وهي الإله القطة، وتم الكشف عن الآلاف من القطط المحنطة، مشيرًا إلي أنه بعد الكشف عن تلك الموميات تم اكتشاف أنها أشبال اسود وليست قططا، وذكر أن هذه أول مرة يتم فيها اكتشاف مومياء اسد كاملة من قبل، وفي كل مرة كانت بقايا عظام أو أجزاء من الهيكل العظمي وليست مومياء محنطة بالكامل، بالإضافه إلي أنه تم اكتشاف مومياء لحيوان النمس، ومومياوات اخرى لثعابين.

 

كتبت: مارينا يونان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.