ذكري ميلاد فؤاد المهندس .. تعرف علي قصة حبه هو وشويكار

 فاجأ فؤاد المهندس شويكار في مسرحية “أنا وهو وهى”، وفخلال تقديم الفصل الثانى من المسرحية، طلب يد شويكار أمام الجمهور قائلا: “تتجوزينى يا بسكوتة”، وقابلت شويكار طلب فؤاد المهندس بالفرحة فما كان منها إلا أن قالت: “بحبك”.عاشا الثنائى معا طيلة 20 عاما قبل أن ينفصلا، وشكلا خلالها ثنائيًا فنيًا يعد الأشهر فى تاريخ الفن المصرى، وصل إلى 26 فيلمًا أشهرها “اعترافات زوج، اقتلنى من فضلك، أجازة بالعافية، غرام فى أغسطس، أخطر رجل فى العالم، الراجل ده هيجننى، أرض النفاق، فيفا زلاطا”.

وجاء خبر انفصال الثنائى، كالصدمة لجمهور النجمين اللذين تكتما على تفاصيله، لكن محمد المهندس ابن الأستاذ فؤاد المهندس ، قال فى إحدى اللقاءات التليفزيونية، إنه حاول أن يقنع والده بالتراجع عن قرار الانفصال، فرد الأب بأن هذا الأمر هو الأفضل لكليهما، خاصة أن العلاقة الزوجية وصلت إلى مرحلة لا يمكن أن تستمر بعدها، معتبرا أن الانفصال هو الحل الأفضل.

انفصل الثنائى في هدوء ولم يتحدث أي منهما عن أسباب الطلاق، واستمرت علاقة الود بينهما ما يقرب من 20 عاما أخرى حتى وفاته، كما أكد نجل فؤاد المهندس في لقاء تليفزيوني فى برنامج معكم مني الشاذلي ، أنه لا يعرف أسباب طلاق والده من شويكار ، وأن كلا منهما لم يتحدث فيها، قائلا: “ظلت علاقتهما قوية بعد الطلاق، وقويت الصداقة بينهما، فكانت تطبخ له الأكل الذي يحبه وترسله إليه، كما أنه كلما احتاج شيئا اتصل بها، فكانت ترد دائما “عنيا يا فؤاد”.

ويضيف نجل الفنان الراحل فؤاد المهندس : “كنت مع الأستاذ أثناء التحضير لمسرحية سك على بناتك أثناء عودتنا إلى المنزل في السيارة، سألته ليه يا بابا هتنفصل عن طنط شويكار؟ فرد خلاص العلاقة كزوجين وصلت للنهاية ومن الأفضل لي ولها أن ننفصل”.

كتبت ندي عباس

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.