إصابات فيروس كورونا تواصل الزيادة رغم المؤشرات الإيجابية بإنتهاء الأزمة

أعلنت وزارة الصحة و السكان، اليوم الأحد، تسجيل 178 حالة إصابات بفيروس كورونا المستجد بعدما سجلت أمس 167 حالة والتى ثبتمعملياً إيجابيتها للتحليل.

كما أكدت الوزارة أن ارتفاع حالات الشفاء من فيروس كورونا المستجد، إلى 52678 حالة، وخروجهم من مستشفيات العزل و الحجرالصحى، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الصحية اللازمة وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

كما ورد عن الوزارة ارتفاع حالات الوفاة المصابة بفيروس كورونا إلى 17 حالة.

وأشارت وزارة الصحة والسكان إلى خروج 1006 من المتعافيين من فيروس كورونا المستجد (كوفيد_19) من مستشفيات العزل الحجرالصحى، جميعهم مصريين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية والتأكد من تمام شفائهم، وذلك وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

ومن جانبه أعلن الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمى باسم الوزارة، أنه طبقًا لتوصياتمنظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض منفيروس كورونا.

وأوضح المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة و السكان، أن جميع الحالات المسجل اصابتها بفيروس كورونا المستجد، تخضع للرعاية الطبيةاللازمة، وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

كما صرح مجاهد عن إجمالى عدد الحالات التى تم تسجيل إصابتها بفيروس كورونا المستجد إلى 95492، من ضمنهم ” 52678 حالةتحولت نتيجة تحليلها معمليا من إيجابية إلى سلبية، و 5009 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس كورونا المستجد، واتخاذ كافةالإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن “105”، و“15335” لتلقي استفساراتالمواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، بالإضافة إلى تطبيقصحة مصرالمتاح على الهواتف.

والجدير بالذكر أن الدكتور وجدى أمين، عضو اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا، قال أمس إن اللجنة تواصل متابعة إصابات فيروسكورونا الجديدة بالمستشفيات، مشيرًا إلى أن انخفاض أعداد الإصابات والوفيات يعد مؤشرًا جيدًا يبشر بأن الحياة ستعود إلى طبيعتهاتدريجيًا، وذلك رغم الزياده البسيطة فى أعداد الإصابات خلال ال4 أيام الماضية.

كتبت ياسمين فؤاد

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.