الصحة: تسجيل 346 حالة اصابة جديدة بفيروس كورونا و8 وفاة

0

 

أعلنت الصحة و السكان، اليوم الإثنين، خلال اجتماعها بالأطقم الطبية بمستشفيات العزل، عن تسجيل 346 حالة إصابة ب “فيروس كورونا المستجد” والتى ثبت معملياً إيجابيتها للتحليل.

كما أكدت الوزارة عن ارتفاع حالات الشفاء من فيروس كورونا المستجد، إلى 2172 حالة، وخروجهم من مستشفيات العزل و الحجر الصحى، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الصحية اللازمة وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

كما أشارت وزارة الصحة والسكان إلى ارتفاع عدد الحالات التى تحولت نتائج تحاليلها معملياً من إيجابية إلى سلبية ل فيروس كورونا المستجد” إلى 2655 حالة، منها حالة تم شفاؤها.

كما ورد عن الوزارة ارتفاع حالات الوفاة المصابة ب” فيروس كورونا” إلى 8 حالة.

ومن جانبه أعلن الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمى باسم الوزارة عن خروج 97 من المتعافيين من “فيروس كورونا المستجد” كوفيد من مستشفيات العزل الحجر الصحى، جميعهم مصريين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية والتأكد من تمام شفائهم، وذلك وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأوضح المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة و السكان، أن جميع الحالات المسجل اصابتها ب” فيروس كورونا المستجد”، تخضع للرعاية الطبية اللازمة، وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

كما صرح مجاهد، عن إجمالى عدد الحالات التى تم تسجيل اصابتها ب “فيروس كورونا المستجد” 9746، من ضمنهم 2655 حالة تحولت نتيجة تحليلها معمليا من إيجابية إلى سلبية، ومنهم 2172 حالة تم شفاؤها، و خرجت من مستشفيات العزل و الحجر الصحى، 533 حالة وفاة.

وعقدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، اجتماعها الدوري مع الأطقم الطبية بمستشفيات العزل عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وذلك لمتابعة سير العمل والاطمئنان على توفير كافة الاحتياجات ومتابعة تطبيق بروتوكولات العلاج المحدثة ومعايير مكافحة العدوى.

اطمأنت الوزيرة خلال الاجتماع على اتباع الأطقم الطبية الإجراءات الوقائية والاحترازية، وتوافر الاحتياجات الاستراتيجية الكافية من المستلزمات الوقائية الشخصية للأطقم الطبية من البدل الواقية أحادية الاستخدام و”الجوانتيات” والكمامات.

 

كما تابعت العمل بمنظومة الميكنة التي طبقتها الوزارة بمستشفيات العزل والتي ساهمت في ربط المستشفيات بالمعامل المركزية وهيئة الإسعاف ونزل الشباب، مما يساهم في سرعة وسهولة تداول المعلومات الخاصة بالمرضى إلكترونيًا، وتلبية احتياجات كل مستشفى أول بأول.

كما تابعت الوزيرة استراتيجية نقل الحالات البسيطة إكلينيكيًا والحالات التي استجابت لبروتوكولات العلاج بعد زوال الأعراض الإكلينيكية مع استمرار إيجابية تحاليلهم، من مستشفيات العزل إلى بعض الفنادق والمدن الجامعية ونزل الشباب، حيث يتم استكمال المتابعة الطبية لهم لحين تحول نتائج تحاليلهم إلى سلبية وتمام شفائهم.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن” فيروس كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن “105”، و”15335″ لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

كتبت: ياسمين فؤاد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.