الصحة: ارتفاع حالات الشفاء من فيروس كورونا إلى 1176 وارتفاع حالات الوفاة إلى 317 حالة اليوم

0

أكدت وزارة الصحة و السكان اليوم الأحد، عن ارتفاع حالات الشفاء من فيروس كورونا المستجد،إلى 1176 حالة، وخروجهم من مستشفيات العزل و الحجر الصحى، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الصحية اللازمة وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

واعلنت الوزارة عن ارتفاع حالات الإصابة ب “فيروس كورونا المستجد” والتى ثبت معملياً إيجابيتها للتحليل إلى 215حالة.

كما أشارت وزارة الصحة والسكان إلى ارتفاع عدد الحالات التى تحولت نتائج تحاليلها معملياً من إيجابية إلى سلبية ل فيروس كورونا المستجد” إلى 1502حالة، منها حالة تم شفاؤها.

كما اشارت الوزارة إلى ارتفاع حالات الوفاة المصابة ب” فيروس كورونا” إلى10  حالات.

والجدير وأعلن الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمى باسم الوزارة عن خروج 62 من المتعافيين من فيروس كورونا المستجد من مستشفيات العزل الحجر الصحى، جميعهم مصريين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية والتأكد من تمام شفائهم، وذلك وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأوضح المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة و السكان، أن جميع الحالات المسجل اصابتها ب” فيروس كورونا المستجد، تخضع للرعاية الطبية اللازمة، وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

كما صرح مجاهد، عن إجمالى عدد الحالات التى تم تسجيل اصابتها ب “فيروس كورونا المستجد” 4534، من ضمنهم 1502تحولت نتيجة تحليلها معمليا من إيجابية إلى سلبية، ومنهم 1176 حالة تم شفاؤها، و خرجت من مستشفيات العزل و الحجر الصحى، 317 حالة وفاة.

 

وأوضحت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، أنه فى إطار خطة الدولة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، أعلنت الوزارة يوم 7 من شهر إبريل الجارى، عن استراتيجية تتضمن نقل الحالات التى تحسنت حالتها الصحية وفق معايير إكلينيكية محددة إلى مجموعة من الفنادق ونزل الشباب والمدن الجامعية، وذلك تحت الإشراف الطبى الكامل من قبل وزارة الصحة والسكان.

وأشارت الوزيرة إلى خروج 506 حالات من الفنادق ونزل الشباب والمدن الجامعية ضمن حالات الشفاء المعلن عنها، وهم من أصل 1237 حالة تم نقلهم إلى تلك الأماكن منذ بداية تطبيق تلك الاستراتيجية، وذلك بنسبة تعاف تجاوزت 40%.

وأكدت الوزيرة أن ذلك يعد مؤشرًا إيجابيا لنجاح تلك الاستراتيجية، وذلك بتكاتف كافة مؤسسات الدولة وخاصة وزارات الشباب والرياضة والتضامن الاجتماعى والتعليم العالى والبحث العلمى وكذلك رجال الأعمال الوطنيون، لما قدموه من تعاون مع وزارة الصحة والسكان لتحقيق الأهداف المرجوة.

ووجهت الوزيرة الشكر للأطقم الطبية بوزارة الصحة والسكان والتى تعد حجر الزاوية فى نجاح تلك الخطوات، لما يبذلونه من جهود فى متابعة تلك الحالات حتى تمام شفائها وخروجها.

كما وجهت الوزيرة الشكر أيضًا إلى “شركة إعلام المصريين والشركة المتحدة للخدمات الإعلامية” لتقديمهم الدعم المعنوى للأطقم الطبية من خلال مبادرة “دعم جيش مصر الأبيض”، وزيارتهم لبعض مستشفيات العزل ولقائهم بالأطقم الطبية والتى كان لها بالغ الأثر فى رفع الروح المعنوية لكافة الأطقم الطبية فى مصر

 

 

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن “105”، و”15335″ لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

كتبت: ياسمين فؤاد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.