تعرف على أعداد الإصابة بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة و السكان اليوم الأربعاء، فى اجتماعها الدورى الذى تم عقده لليوم الخامس على التوالى، من قِبَل وزيرة الصحة، مع الفرق الطبية، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، عن ارتفاع حالات الشفاء من فيروس كورونا المستجد، إلى 553حالة، وخروجهم من مستشفيات العزل و الحجر الصحى، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الصحية اللازمة وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

 

 

 

كما أشارت وزارة الصحة والسكان إلى ارتفاع عدد الحالات التى تحولت نتائج تحاليلها معملياً من إيجابية إلى سلبية ل” فيروس كورونا المستجد”751 حالة، منها 553حالة تم شفاؤها، و تسجيل 155 حالة إيجابية جديده مصابة ب “فيروس كورونا”.

كما اشارت الوزارة إلى انخفاض حالات الوفاة المصابة ب” فيروس كورونا” إلى 5 حالات.

والجدير بالذكر أنه أعلن الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمى باسم الوزارة عن خروج 39 من المتعافيين من فيروس كورونا المستجد من مستشفيات العزل و الحجر الصحى، جميعهم مصريين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية والتأكد من تمام شفائهم، وذلك وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأوضح المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة و السكان، أن جميع الحالات المسجل اصابتها ب” فيروس كورونا المستجد، تخضع للرعاية الطبية اللازمة، وفقاً لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

كما صرح مجاهد، عن إجمالى عدد الحالات التى تم تسجيل اصابتها ب “فيروس كورونا المستجد” وهو 2505 حالة إصابة، من ضمنهم 683 حالة تحولت نتيجة تحليلها معمليا من إيجابية إلى سلبية، ومنهم514 حالة تم شفاؤها، و خرجت من مستشفيات العزل و الحجر الصحى، و 178 حالة وفاة.

وقال مجاهد إن الوزارة تعمل على التنسيق المستمر مع كافة اجهزة الدولة، وتتابعاً لذلك؛ عقدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة و السكان، اجتماعها الدوري مع الأطقم الطبية و الإدارية، عبر تقنية” الفيديو كونفرانس” وشمل الاجتماع 4 من مستشفيات العزل، هم” “النجيلة، قها، بلطيم، ملوى” وذلك للاطمئنان على توفير كافة الاحتياجات ومتابعة تطبيق بروتوكولات العلاج المحدثة ومعايير مكافحة العدوى.

 

 

وأشارت الوزيرة إلى أن مستشفيات العزل البالغ عددها ١٤ مستشفى، تمثل حوالي ٥٠٪؜ من إجمالي المستشفيات التي كان من المقرر تشغيلها في المرحلة الحالية والبالغة ٣٠ مستشفى، مضيفة أن هناك ٥٦ مستشفى حميات وصدر تعمل كمستشفيات للفرز والتشخيص والإحالة، و٢٥ فرعًا للمعامل المركزية تم ربطه بشبكة المعامل المركزية وذلك في جميع أنحاء الجمهورية.

 

وتتابع وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد، التأكد من توفير كافة الاحتياجات والمستلزمات الطبية، وكافة الاحتياجات اللازمة للمستشفيات؛ وذلك لمكافحة العدوى من فيروس كورونا المستجد” كوفيد-19″، وتجنب الإصابة به.

 

كما أوضحت هالة زايد الاستحداثات التى تقوم بها الوزارة، لنقل الحالات التى استجابت لبروتوكولات العلاج بعد زوال الأعراض الإكلينيكية مع استمرار إيجابية تحليلهم، من مستشفيات العزل إلى حجر صحى ببعض الفنادق، حيث يتلقون علاجهم لاستكمال الرعاية الطبية لهم، لحين علاجهم و التأكد من تحول نتائج تحاليلهم من إيجابية إلى سلبية و تمام شفائهم.

كما ذكرت هالة زايد أن سياسة الحجر الصحى بالفنادق و خارج مستشفيات العزل، التى اتبعتها الوزارة، تعد مؤشراً ايجابياً، لشفاء الحالات المصابة ب” فيروس كورونا المستجد”

وتأكدت وزيرة الصحة، من وجود فرق للدعم النفسى بداخل مستشفيات العزل، لدعم الأطقم الطبية معنوياً، والتواصل الفعال معهم، وذلك حفاظاً على رفع الروح المعنوية لديهم؛ خاصةً بعد أعمال التنمر التى تتعرض لها الأطقم الطبية، بسبب محاكاتهم لمصابي فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

 

وأشارت هالة زايد إلى تواجد مسئول من لجنة متابعة الإجراءات الوقائية التي تم تشكيلها لتعزيز سبل حماية الأطقم الطبية بمستشفيات العزل، حيث يتولى الإشراف على إجراءات مكافحة العدوى.

كما توجهت الدكتورة هالة زايد بالشكر و التقدير لكافة الأطقم الطبية فى كل مستشفيات مصر، على الجهد الذى يبذلونه لحماية بلدهم، وكافة شرائح المجتمع التى ساهمت بالتبرعات المادية لدعم المستشفيات.

 

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن “105”، و”15335″ لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

 

كتبت: ياسمين فؤاد

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.