كورونا يصل صعيد مصر.. تعرف على المصريين المصابين بعد الإصابات الجديدة

0

ظلت مصر لفترة طويلة محافظة على مواطنيها من الإصابة بفيروس كورونا إلا إن فترة حضانة المرض التي تصل لـ 14 يوما جعلت الأمر صعبا، حيث كشفت وزارة الصحة والسكان ومنظمة الصحة العالمية، اليوم، عن ارتفاع عدد الحالات المصابة بكورونا في مصر.

 

تم اكتشاف 12 حالة إيجابية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، على متن باخرة نيلية قادمة من محافظة أسوان إلى محافظة الأقصر، إلا أنهم لم تكن تظهر عليهم أية أعراض.

 

 

وقال مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، إنه كان على متن الباخرة سائحة تايوانية من أصل أمريكى وفور عودتها إلى بلادها وردت معلومات من منظمة الصحة العالمية واللوائح الصحية الدولية باكتشاف إصابتها بفيروس كورونا، وأشار تقرير المنظمة إلى أنها الحالة الأساسية المسببة للعدوى للحالات التي تم اكتشافها ، مشيرًا إلى قامت وزارة الصحة والسكان وفق إرشادات منظمة الصحة العالمية باتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية حيال المخالطين للحالة وعمل الفحوصات اللازمة.

 

 

وأكد متحدث وزارة الصحة أنه تمت متابعة الحالة الصحية لجميع المخالطين لها والمتواجدين معها على متن الباخرة خلال 14 يومًا ولم تظهر عليهم أية أعراض، لافتًا إلى أنه تم إجراء تحاليل الـ (pcr) لهم في اليوم الـ14 أى فى نهاية فترة حضانة الفيروس، وثبت وجود 12 حالة إيجابية لفيروس كورونا أي حاملة للفيروس، من المصريين العاملين على الباخرة دون ظهور أعراض.

 

 

وأضاف أنه جارى تحويل الـ 12 حالة الإيجابية للمستشفى المخصص للعزل، كما أن باقي الحالات المخالطة جاري إخضاعها للحجر الصحي لمدة 14 يومًا آخرين وهي فترة حضانة المرض لمتابعة حالتهم الصحية والاطمئنان عليهم.

 

وكشفت المعلومات أن الباخرة السياحية تسمى    A-Saraللشركة السياحية ” river ano kiet ”  كانت متواجدة بمدينة أسوان وعلى متنها عدد من السائحين وترسو فى المراسى القريبة من نادى التجديف بكورنيش النيل بمدينة أسوان، ثم تحركت يوم الخميس 5 مارس 2020 فى طريقها إلى الأقصر.

 

 

كما كشفت المعلومات عن أنها يعمل على متنها 74 مصرياً من طاقم الباخرة، وكان متواجد عليه وقت الإصابة 60 عاملاً مصرياً، وتم سحب عينات عشوائية لـ19 شخصاً منهم، وتمت متابعة الحالة الصحية لجميع المخالطين لها والمتواجدين معها على متن الباخرة

 

العاملين بالباخرة معظمهم من مدن الأقصر وإسنا وأرمنت، وتم احتجاز الباخرة فى محافظة الأقصر لاتخاذ الإجراءات الوقائية والطبية اللازمة.

 

وقالت مصادر بغرفة السياحة بالأقصر، إن الباخرة كانت تقف أمام معبد الأقصر بعد أن قطعت رحلتها من أسوان في ثلاثة أيام، وبعد أن تم الاشتباه فى الحالات وإبلاغ وزارة الصحة واتخاذ الإجراء اللازم تم سحب الباخرة فورا إلى منطقة البغدادى تبعد عن الأقصر مسافة 20 كيلو متر تقريبا وتم فرض الحجر الصحى عليها.

 

تم فحص جميع السائحين على متن الباخرة خلال رحلتهم، والعاملين حتى تبين الـ 12 شخصا، لافتا إلى أنه تم نقلهم فورا إلى مستشفى حميات أرمنت وتم وضعهم قيد الحجر الصحى، وجارى تعقيم وتطهير الباخرة واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة من قبل وزارة الصحة.

 

كتب ياسمين أحمد فؤاد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.