قسطنطين كفافيس .. شاعر مصر واليونان ومؤهله دبلوم تجارة

0

واحد من أعظم شعراء اليونان المعاصرين إنه قسطنطين كفافيس المصرى اليونانى غير النمطى.

 

يعبر قسطنطين كفافيس فى شعره عن التلاقى المشترك لعالمين: اليونان الكلاسيكية، والشرق الأوسط القديم، وتأسيس العالم الهلنستى، والأدب السكندرى الذى كان مهادًا خصبًا لكل من الأرثوذكسية والإسلام، والسبل التى تدفع بشعوب المنطقة – على اختلاف أساليبها – نحو الكمال الإنسانى.

 

‏بدأ قسطنطين كفافيس كتابة الشعر فى التاسعة عشرة من عمره ونشر أول مجموعة مطبوعة من أشعاره فى عمر واحد وأربعين عام 1904، ضمت أربعة عشرة قصيدة، وقى عام 1910 نشر ثانى مجموعاته وكانت عبارة عن الأربعة عشرة قصيدة الأولى بالإضافة إلى إثنى عشر قصيدة جديدة.

‏كان قسطنطين كفافيس حفيدا لتاجر ألماس يونانى وأبوه كان رجل أعمال وأمه من الطبقة الارستقراطية. وكان الابن التاسع بعد أخت تسمى ” هيلينى ماتت وهى صغيرة، ولأنها كانت وحيدة بناتها حاولت أمه أن تعوض خسارتها بمعاملة كفافيس كبنت وتلبسه ملابس البنات وتمشط له شعره وكانت قليلاً ما تفارقه.

‏ويفسر البعض بهذا كونه خجولاً ومنطوياً وقليل الاعتماد على نفسه، نال كافافيس شهادة دبلوم التجارة وعمل كسمسار وموظف. وبعد ما توفيت أمه التى كان يحبها عام 1899.

 

‏توفى أكبر إخوته جورج عام 1900 وأخواته أريستيديس عام 1902 وألكسندر الذى كان أحب إخوانه إليه عام 1903 وجون عام 1923 وبول عام 1920. وفى عام 1923 أصيب كفافيس بمرض سرطان الحنجرة وفقد القدرة على الكلام وقضى آخر أيامه فى المستشفى اليونانى بالإسكندرية.

 

كتبت روان الشرقاوى

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.