بالتواريخ..أبرز ما قدمتة وزارة الآثار في عام 2018

0

شهد عام 2018 العديد من الإنجازات والأكتشافات الأثرية المتميزة بمختلف أنحاء الجمهورية، حققتها وزارة الآثار بقيادة الدكتور خالد العناني، وذلك من خلال بعثات أثرية أجنبية من 25 دولة، يتجاوز عددها 200 بعثة وعدد من البعثات المصرية، إلى جانب سعي وزارة الأثار لافتتاح العديد من المشروعات.

وفيما يلي نستعرض حصاد عام 2018 بما قدمته وزارة الآثار :
 

  • 20 يناير: مشروع ترميم منطقة باب الوزير (البيمارستان المؤيدى-تكية تقى الدين البسطامى-بوابة درب اللبانة).
 
 

  • 28 يناير: افتتاح مشروع ترميم مقعد الأمير ماماي السيفي بالجمالية. 
 

  • 3 فبراير: اكتشاف مقبرة لسيدة تدعى “حِتِبِت” من عصر الدولة القديمة، من خلال البعثة العاملة بالجبانة الغربية بمنطقة الأهرامات.
 

  • 11 فبراير: المرحلة الأولى من مشروع تطوير منطقة عيون موسى في سيناء، بالتعاون مع وزارة السياحة.
 

  • 17 فبراير: افتتاح المتحف المكشوف لمسلة المطرية.
 

  • 24 فبراير: اكتشاف جبانة لمقابر عائلية، من خلال البعثة الأثرية بمنطقة آثار الغريفة شمال منطقة آثار تونا الجبل بالمنيا.
 

  • 1 مارس: افتتاح ضريح سيدى على زين العابدين بالسيدة زينب.
 

  • 3 مارس: افتتاح متحف آثار تل بسطا بمحافظة الشرقية ومشروع تطوير المنطقة الأثرية.
 

  • 6 مارس: افتتاح رئيس الجمهورية مشروع ترميم جامع الأزهر.
 

  • 18 أبريل: إقامة تمثال ضخم للملك رمسيس الثانى أمام الصرح الأول بمعبد الأقصر، بعد إعادة تجميعه بواسطة فريق عمل مصري، ويبلغ ارتفاع التمثال 11 متراً وكان محطماً إلى57 قطعة.
 

  • اكتشاف البعثة المصرية الألمانية بمنطقة المطرية أكثر من ٤٥٠٠ قطعة أثرية جديدة، تخص تمثال الملك “بسماتيك الأول” الذي عثر علية في العام الماضي بالمنطقة.
 

  • 15 مايو: ترميم النصف الغربي من مسجد زغلول الأثري بمدينة رشيد.
 

  • اكتشفت البعثة التابعة لكلية الآثار، جامعة القاهرة، مقبرة كبير قادة الجيش في عهد الملك رمسيس الثاني (الأسرة التاسعة عشر- الدولة الحديثة) ويدعي “ايورخي”، بمنطقة سقارة.
 

  • 14يوليو: اكتشفت البعثة المصرية الألمانية التابعة لجامعة توبنجن، مجموعة من الدفنات وورشة للتحنيط جنوب هرم أوناس بسقارة.
 

  • 1 أغسطس: اكتشفت البعثة المصرية الأسترالية التابعة لجامعة ماكويرى،  بمنطقة آثار بنى حسن بمحافظة المنيا، حجرات الدفن الخاصة بمقبرتى ريموشنتى وباكت الثانى من كبار الدولة من عصر الدولة الوسطى.
 

  • 3 أغسطس: افتتاح مسجد العباسى بمدينة بورسعيد بعد ترميمه، والذي بلغ عمره 113 عامآ.
 

  • 12 أغسطس: افتتاح رئيس الجمهورية لمتحف سوهاج القومي.
 

  • 2 سبتمبر: اكشفت البعثة المصرية الفرنسية المشتركة، أقدم القرى المعروفة حتى الآن فى منطقة الدلتا، ترجع إلى العصر الحجرى الحديث، وذلك بمنطقة تل السمارة بمحافظة الدقهلية.
 

  • 5 سبتمبر: اكتشفت البعثة المصرية العاملة بمنطقة اللشت، مقبرة صخرية شمال شرق هرم الملك سنوسرت الأول.
 

  • 8 سبتمبر: افتتاح مقبرة “محو” بسقارة للزيارة لأول مرة منذ اكتشافها عام 1940.
 

  • اكتشفت البعثة المصرية العاملة بمشروع تخفيض منسوب المياه الجوفية، تمثال من الحجر الرملي على هيئة أبو الهول، وعدد من اللوحات في معبد كوم أمبو بمحافظة أسوان .
 

  • 15 سبتمبر: انتهاء أعمال ترميم وإقامة مسلتين وعمودين وتمثالين ضخمين بمنطقة آثار صان الحجر بالشرقية.
 

  • 28 سبتمبر: ترميم و افتتاح مسجد “إنجي هانم” زوجة والى مصر سعيد باشا، بمنطقة محرم بك ف الإسكندرية.
 

  • 5 أكتوبر: ترميم وافتتاح مسجد “تطندي” الأثري ، والمعروف بمسجد الشيخ حسينة، بواحة سيوة  في قرية شالي محافظة مطروح.
 

  • 25 أكتوبر: اكتشفت البعثة التابعة لجامعة عين شمس، مقصورة احتفالات الملك رمسيس الثاني، في منطقة عرب الحصن بالمطرية.
 

  • 30 أكتوبر: اكتشفت البعثة الأثرية الفرنسية الإنجليزية المشتركة، التابعة للمعهد الفرنسي للآثار الشرقية، وجامعة ليفربول الإنجليزية، طريقة نقل المصري القديم للكتل الحجرية من المحاجر، بموقع حتنوب شرق تل العمارنة بالمنيا.
 

  • 8 نوفمبر: العثور على لوحة من الحجر الرملي وتابوتين خشبيين يرجعان لعصر الأسرة السابعة عشر والأسرة الثامنة عشر، من خلال البعثة المشتركة التابعة للمعهد الفرنسي للآثار الشرقية وجامعة ستراسبورج بفرنسا والعاملة بجبانة العساسيف.
 

  • 10 نوفمبر: اكتشفت البعثة المصرية ثلاث مقابر ترجع لعصر الدولة الحديثة، غير منقوشة أعيد استخدامها في العصر المتأخر كجبانة للقطط، بالإضافة إلى أربع مقابر أخرى ترجع إلى عصر الدولة القديمة، عند الحافة الصخرية حول الطريق الصاعد للملك أوسركاف بجبانة سقارة الأثرية.
 

  • 17 نوفمبر: تمكنت البعثة الأثرية المصرية العاملة بمنطقة العساسيف بالأقصر، الكشف عن مقبرتين أحدهما لشخص يدعى “ثاو إر إف”، ومدخل المقبرة الثانية رقم TT28.
 

  • 19 نوفمبر: عرض كنوز مقبرة “يويا وتويا”  والتي اكتشفت عام 1905م في وادي الملوك بالأقصر، في المتحف المصرى بذكرى تأسيسة الـ 116.
 

  • 15 ديسمبر: أعلنت وزارة الآثار عن اكتشاف مقبرة أحد كبار الموظفين في عصر الأسرة الخامسة،” الكاهن المطهر- واح تي”، والتي يرجع تاريخها إلى 4400 عام بمنطقة سقارة الأثرية، وعُثر داخلها على أكثر من 60 تمثالاً كاملاً منحوتا بالجبل بألوان زاهية، ورسومات جيدة تعرض أنماط حياة المصري القديم.

كتبت:سهيلة فولي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.