تعرف على رأى أمين الفتوى في حكم سماع الأغانى والموسيقى

دار الافتاء
دار الإفتاء

قال الشيخ أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الافتاء، عبر البث المباشر بصفحة دار الافتاء على موقع التواصل الإجتماعى فيسبوك، فى إجابتة عن سؤال: ما حكم سماع الأغاني؟، أنه بالنظر فى حكم سماع الأغاني، سنجد أن الأغانى هى عبارة عن كلمات، منوها بأنة بالنسبة لحكم الكلام فى الشريعة الإسلاميه، فحسنة حسن وقبيحه قبيح.


وأضاف أنه بالنسبة لحكم ارتباط كلمات الغناء بالموسيقي، فالموسيقى أيضا عبارة عن صوت، لذا فحسنة حسن وقبيحة قبيح، بمعنى أنه إذا استعملت الآلآت الموسيقية فى إنشاد وغناء ما هو مباح من الكلام، فلاحرج فى ذلك، وإذا استعملت فى غناء ما هو محرم وفاحش من القول، فهذه إعانة على معصيه، فتمنع على ذلك، لا لكونها موسيقى وإنما لكونها تعين على ما هو محرم شرعا، أو مايؤدى إلى ما هو محرم شرعا.

وأشار وسام إلى أنه بناءا عليه فإذا ما كان كلام الغناء فى حدود المسموح به شرعا فالاستماع إليه مباح، ولا حرمة فى ذلك، أما ماكان مشتملا على ما يدعو إلى الفحشاء وإثارة الشهوات والغرائز ونحوها، فهو محرم لهذا المعنى.
كتبت هاجر محمد الأمير

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.