تفاصيل طلاق كريستيانو رونالدو وريال مدريد.. وداع بارد قبل الرحيل لإيطاليا

0
لم تنتهي الضجة الاعلامية الكبيرة جدا ، والضخمة التي تتحدث عن الاسطورة لاعب ريال مدريد ” كريستيانو رونالدو” والذي بات من المؤكد خروجه من النادي الأعظم الى نادي يوفنتوس الايطالي بتصريح من كل الصحف والوكالات الاخبارية والعالمية وخصوصا الأسبانية والايطالية وتناقلها للخبر الذي ينقصه الاعلان الرسمي فقط ومن المتوقع ان يكون الاسبوع القادم .

وتحدثت صحيفة ماركا الاسبانية عن اتفاق قد يحدث بين ريال مدريد وكريستيانو بشأن حفل وداع ضخم للاعب تقديراً لمجهوداته مع النادي الأغلى في العالم ، لكن كشفت ” صحيفة الاس” الاسبانية مفاجأة أن الدون لا يريد تكريما ولا احتفالا وداعيا له ، وذلك بسبب انزعاجه الشديد من ادارة الريال لعدم تحسين عقده واجباره على الرحيل.
ولا يريد ” مجاملات” من فلورنتينو بيريز .

وقالت صحيفة الاس : أن رونالدو سيكتفي بوداعية باردة كما حدث مع راؤول وكاسياس ، وسيكتفي فقط بارسال رسالة لجماهيره ومحبيه عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتلفاز لكي يودع

هم .

ولكن فلورنتينو رجل زكي  ومحايل بشكل أذكى ، منذ خروج اشاعات عن رحيل الدون الى باريس سان جيرمان والى فريق مانشستر يونايتد ، لم يقم بنفي هذا الامر ولو كان يريد فعلا إبقاء الدون في فريقه لخرج على الاعلام وقال رونالدو ليس للبيع ، لكنه يقصد بشكل كبير ان يبيعه .

 ولكنه أراد أن يترك الكرة في ملعب الدون  ويصبح الظاهر امام الناس ان رونالدو يريد الرحيل وليست الادارة من تخلت عنه، وقالت ” ماركا ” الاسبانية أن رونالدو يريد أن يرحل بهدوء ولا يريد ان يشوه صورة الادارة بقيادة فلورنتينو بيريز ، لذلك من المتوقع أن يكون احتفال ضخم للنجم رونالدو في مدريد ليودع الجماهير وزملاءه اللاعبين والطاقم التدريبي بشكل يليق بحجم الريال ، لأنه لا يريد ان يكون مثل (راؤول ، كاسياس ، بيبي …) الذين خرجوا من الباب الضيق لريال مدريد ، والأمر الأخر اذا خرج رونالدو من الباب الضيق بدون حفل او تكريم ، فإن صورة ريال مدريد ستشوه  وسيجد صعوبة في المستقبل في شراء اللاعبين
لأنهم سيكونون خائفين من طردهم في اي وقت.

 يذكر أن الاخبار الاخيرة بشأن صفقة الانتقال كانت كالتالي : 100 مليون يورو ثمن الصفقة و30 مليون يورو سنويا راتب للدون لمدة 4 او 6 سنوات ، سيحمل الدون الرقم 7 في فريق اليوفي ، سيكون الاعلان يوم السبت القادم ، الفحص الطبي تم مسبقا .

كتبت :وفاء شكوكو 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.