الموبايل فيه حوت قاتل.. خطة البرلمان لمواجهة الحوت الأزرق

0

الحوت_الازرق

الحوت الأزرق حيوان ضخم ولكن بطبيعة مسالمة لا يفترس البشر، إلا أن من برمج لعبة الحوت الأزرق حوله آلة حصد أرواح بعد انتحار العديد من المراهقين والمراهقات حول العالم بسبب ما تطلبه مستويات اللعبة منهم.



 أصبحت مصر طرفا فى الحرب على لعبة الحوت الأزرق بعدما سقط عدد من المراهقين الذين يلعبون هذه اللعبة فى فخ الأوامر التى تمليها عليهم اللعبة، حيث انتحر منهم من انتحر وقتل منهم أعز من فى حياته بسبب اللعبة.


 يرصد موقع نطاق مصر آخر المستجدات حول لعبة الحوت الأزرق والجهود المبذولة فى مصر خاصة البرلمان لمواجهة الألعاب الإلكترونية.
 
– طالب نواب بالبرلمان بضرورة الانتهاء وبسرعة من القوانين الخاصة بالتكنولوجيا وجرائمها مثل قانون الجريمة الإلكترونية وقانون التجارة الإلكترونية.


قدم عدد من أعضاء مجلس النواب طلبات إحاطة عاجلة مطالبين رئيس الحكومة شريف إسماعيل بضرورة التدخل للسيطرة علي هذه اللعبة ومنع انتشارها عبر الإنترنت على الهواتف المحمولة. 


– طالب عدد من النواب بضرورة تفعيل دور الأجهزه الرقابية تقنين أوضاع السايبرات مراكز النت غير المرخصة التى ليس لها سجلا تجاريا.

شدد عدد من النواب على أن تكون هناك آلية للسيطرة على الألعاب الخطرة وحجبها من التطبيقات ومواقع الإنترنت.

 طالب عدد من النواب بضرورة تشديد الرقابة من جانب مباحث الإنترنت، كما أكدوا على ضرورة أن يكون هناك دور للأسرة فى توعية الأطفال بخطورة هذه الألعاب، وأنه ينبغى علي المؤسسات الدينية والإعلامية التحذير من هذه الألعاب التى تشكل خطرا على الصحة النفسية للأطفال لما تحتويه من عنف.

كتب صابر نجاح

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.